سياسة

حركة وفاء تعبرعن إنشغالها لتدهور الأوضاع الإجتماعية

زووم تونيزيا | الجمعة، 16 جانفي، 2015 على الساعة 09:55 | عدد الزيارات : 2309
أصدرت حركة وفاء بيانا صادر عنها اليوم 16 جانفي 2015 تناولت فيه عدة جوانب بعد إجتماع مكتبها السياسي .

 

حيث عبرت حركة وفاء عن تضامنها مع عائلات شهداء و جرحى الثورة الذين مازالوا ينتظرون إنصافهم بعد مرور أربع سنوات كاملة عن تهاوي نظام بن علي كما تستنكر المعاملة غيراللائقة التي عوملوا بها في قصر قرطاج يوم إحياء ذكرى 14 جانفي 2011 وهو ماينال من إعتبار شهداء الثورة وقيمة التضحية من أجل الوطن حسب نص البيان .

ونددت الحركة في جانب آخر بمسارعة رئيس الحكومة المتخلية  مهدي جمعة  إلى المشاركة في تظاهرة " أنا شارلي " بباريس و التي تجاوزت في مرميها التديد بعملية هي في الأصل مدانة إلى محاولة تبييض الإرهاب الصهيوني عبر مشاركة الوزير الأول للكيان الصهيوني إضافة إلى ما عبرت عنه من إعتماد معايير مزدوجة في التعامل مع ظاهرة الإرهاب.

من ناحية أخرى عبرت حركة وفاء عن إنشغالها لتدهور الأوضاع الإجتماعية وعجز حكومة جيئ بها بعنوان الكفاءة والحياد عن التعاطي بإقتدار مع المطالب الإجتماعية للأجراء مما أدى إلى موجة من الإضرابات التي تسببت في ضرر طال محدودي الدخل كما تسببت في تأجيل الإمتحانات بعدة مؤسسات جامعية بما كرس سلوكيات  تقديم المصالح القطاعية على حساب المصلحة الوطنية.