سياسة

أنا يقظ تطالب الصحة بمصارحة المواطنين بالواقع الصحّي وحقيقة الوضع الوبائي في المستشفيات

زووم تونيزيا | الثلاثاء، 12 جويلية، 2022 على الساعة 21:04 | عدد الزيارات : 1286

طالبت منظمة انا يقظ بتحديد إجراءات وقائية متناسبة مع خطورة الوضع الوبائي في البلاد جراء انتشار فيروس كورونا، الذي "ما ينفكّ يتعكّر" خاصة مع بلوغ نسبة التحاليل الإيجابيّة رقما قياسيا في حدود 52,24% وطالبت المنظمة، في بيان لها الثلاثاء، وزارة الصحة بعقد ندوة صحفية في أقرب وقت لمصارحة المواطنات والمواطنين بواقع الوضع الصحّي بتونس والكشف عن المتحوّر الأكثر انتشارا حاليّا وحقيقة الوضع الوبائي في المستشفيات.

 

كما طالبت الوزارة بنشر خطّتها في التعاطي مع الجائحة والإجراءات الّتي تعتزم اتّخاذها للحدّ من انتشار موجة فيروس الكوفيد خاصّة مع انطلاق موسم الأعراس والمهرجانات والتجمّعات الكبرى بالإضافة إلى اجتماعات الأطراف المشاركة في حملة الاستفتاء ويوم الاستفتاء.

 

واستفسرت عن التأخّر في نشر تحيينات يومية بخصوص الوضع الوبائي مثلما جرت العادة والتعتيم الكبير خاصة مع الغياب الإعلامي للّجنة العلميّة الّتي يفترض حسب القرار المحدث لها أن "تتولّى إنارة الجهات المكلفة بمجابهة جائحة كورونا المستجد وذلك بتقديم توصات تعتمد على ثوابت ومرجعيات علميّة أخذا بعين الاعتبار قدرات المنظومة الصحية وفي هذا الإطار تقدّم آراء علمية حول الوضع الوبائي والتدابير الملائمة لمجابهته".

 

وعبرت المنظمة عن "تخوفها من أن تكون سياسة التعتيم على حقيقة الوضع الوبائي مفتعلة وخدمة لأغراض سياسويّة خاصّة مع اقتراب موعد استفتاء 25 جويلية 2022، وتحذّر منظّمة أنا يقظ من تهديد صحّة المواطنات والمواطنين".

 

وكانت وزارة الصحة قد اعلنت، اليوم الثلاثاء، عن تسجيل 56 وفاة و21 ألفا و872 إصابة بفيروس كورونا خلال الأسبوع الممتد بين 4 جويلية إلى 10 جويلية الجاري، بمعدل 3124.5 إصابة في اليوم وبنسبة تحاليل إيجابية تقدر بـ 52.24 بالمائة.

 

واوضحت، حسب بلاغ تحيين الاحصائيات المتعلقة بالوضع الوبائي في تونس الصادر اليوم الثلاثاء، 261 مصابا بفيروس كورونا اقاموا بالمستشفيات العمومية والمصحات الخاصة خلال الفترة ذاتها، فيما تعافى 11 ألفا و 879 مصابا.

 

وات