سياسة

15 فيفري : اليوم العالمي لسرطان الأطفال

زووم تونيزيا | الجمعة، 15 فيفري، 2019 على الساعة 12:43 | عدد الزيارات : 5827
يتزامن اليوم الخميس 15 فيفري 2019 مع اليوم العالمي لسرطان الأطفال حيث تحرص المؤسسات والمنظمات الدولية على صحة الأطفال المصابين بالسرطان، وتسعى إلى توفير الدعم النفسي والإجتماعي والمادي والصحي لهم.

 

وتم تحديد يوم عالمي خاص للأطفال المصابين بهذا المرض الخبيث، بهدف رفع الوعي بمدى خطورة هذا المرض و طرق تشخيصه وعلاجه، وتم تحديد 15 فيفري من كل عام يوما عالميا للتوعية بسرطان الأطفال.

 

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإنه يتم تشخيص أكثر من مئتي ألف طفل بالسرطان سنويا، مضيفة أنه عند توفّر الرعاية الصحية الملائمة فإن أكثر من 80% منهم يستطيعون النجاة وعيش حياة صحية.

 

وتشير إحصاءات منظمة الصحة العالمية إلى أن 80 % من الأطفال المصابين بالسرطان يعيشون في الدول النامية وتزيد مخاطر الإصابة لدى الأطفال الرضع، وهناك 12 نوعاً للإصابة بسرطان الأطفال.

 

ووفقا للجمعية الأميركية للسرطان "American Cancer Society"، فإن سرطانات الأطفال قد يكون من الصعب التعرف عليها مبكرا، لأن الأعراض المبكرة للمرض تتشابه مع أمراض أخرى شائعة مثل الحمى أو الإصابة بكدمات.

 

وتؤكد الجمعية على ضرورة خضوع الطفل لفحص دوري لدى الطبيب ومراجعته عند ظهور أعراض معينة وعدم زوالها، ومن هذه الأعراض:

شحوب غير مبرر على الطفل.

فقدان الطاقة والحيوية.

ألم مستمر في موضع معين بالجسم.

عرج، أي أن يعرج الطفل في مشيه وحركته.

التعرض للكدمات بسهولة.

فقدان غير مبرر للوزن.

تغيرات مفاجئة في العين أو البصر.

صداع مستمر وغالبا ما يترافق مع التقيؤ.

تضخم أو تورم في منطقة أو مناطق معينة بالجسم.

حمى غير مبررة ومستمرة.

مرض الطفل بشكل مستمر وبدون مبرر واضح.

 

ويعتبر اللوكيميا أو المعروف باسم سرطان الدم وسرطان الدماغ من أشهر أنواع السرطانات التي تصيب الطفولة وتقدر تقارير جمعية السرطان الأمريكية بأنه سنوياً يشخّص في الولايات المتحدة 10,000 طفل بالمرض قبل سن الخامسة عشر سنوياً.

كلمات مفاتيح :
مرض السرطان