سياسة

محاباة واستغلال نفوذ وعلاقات لبناء نزل بالبحيرة بتونس العاصمة: كتلة الحرة على الخط ويوسف الشاهد يعلق

هدى بوغنية | الاثنين، 18 جويلية، 2016 على الساعة 15:22 | عدد الزيارات : 2865
افاد النائب عن كتلة الحرة بمجلس نواب الشعب الصحبي بن فرج في تدوينة على صفحته الرسمية على الفايس بوك بأنه قد تلقى اليوم إجابة من وزير الشؤون المحلية يوسف الشاهد حول التجاوزات في موضوع نزل الأمبريال بالاص في منطقة البحيرة بتونس العاصمة مؤكدا انه قد تم اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة ضد الباعث كما تم ايقاف أشغال بناء النزل المذكور منذ 21 جوان الفارط.  

 

وفي ما يلي نص التدوينة:   


- تلقيت اليوم إجابة وزير الشؤون المحلية حول التجاوزات في موضوع نزل الأمبريال بالاص في منطقة البحيرة 
في إطار الشفافية والتواصل مع الرأي العام، أنشر ردّ الوزير وأنوّه الى:
*لم يجب الوزير حول السؤال الاول، وهي أن الباعث العقاري تحصل على إمتياز تحويل مقسم مخصص للتنشيط السياحي (مسموح البناء على 10٪ فقط من المساحة الجملية) إلى رخصة بناء نزل.(محاباة، واستغلال نفوذ وعلاقات)
يبدو ان الوزير تجاوز محرجًا الإجابة عن هذه النقطة 
*أكد اليد الوزير مشكورًا وجود تجاوزات لرخصة البناء فصّلها في إجابته
*وافق الوزير على المعطيات الواردة في سؤالي الموجه اليه
*نتيجة للمساءلة، وبتدخل محمود من الوزير قامت بلدية تونس بالاستجابة لطلبنا واتخاذ الإجراءات القانون اللازمة ضد الباعث العقاري وقامت بإعلامه رسميا يوم 27 جوان بضرورة إيقاف الأشغال مع التنبيه رسميا على النيابة الخصوصية لبلدية تونس والبحيرة بتطبيق القانون والشروع في إجراءات إزالة الاشغال 
الخلاصة: ردّ مرضي عموما وتفاعل إيجابي من يوسف الشاهد أشكره عليه، وسأشكره أكثر لو بلغتنا أخبار تنفيذ القرارات الصادرة والمذكورة أعلاه