سياسة

أين كانوا ... تشي جيفارا ... العربي القاسمي

زووم تونيزيا | الأحد، 17 مارس، 2013 على الساعة 17:34 | عدد الزيارات : 825
  أصبح مألوفا أن نرى في تجمّعات وتظاهرات ضحايا الإنتخابات وجرحى صناديق الإقتراع رايات بصورة الثّائر تشي…
يفارا يلوذون بها من وهج الهزيمة ولظى الضّياع ... قبلة مآلها مخز ومذلّ. تشي جيفارا ... أين جندك ... حين كان العيش نارا؟ أين غابوا ... حين كان الظّلم يجتاح الدّيارا؟ كيف صاموا عن كلام ... حين كان الصّمت عارا؟ تشي جيفارا ... كيف جاءوا إثر عقبة... يعلنون الكفر سرّا وجهارا؟ أين كانوا يوم شدّة ؟؟؟ كانوا في ركب الّذي غلّ وجارا. تشي جيفارا ... يهتف اليوم لك جمع سخيف ينعق كِذْبا ويجترّ شعارا يصنع مجدا من الوهم يوقد الفتنة يذكيها استعارا. تشي جيفارا ... يا رفيق استفيق .... يُتّم الأصل وأ عداء الهويّة صاروا عميانا، حيارى كم أذقناهم من الويلات كم ذاقوا انكسارا إنّما أحفاد صهيون عُبّاد المجون والدّعارة لم يعوا درسا بليغا إنّما ازدادوا حقارة. تشي جيفارا ... قد أراد الشّعب ... قد أمضى قرارا؟ فارتحل ... أنت وأتباعك وعبّادك ليس للكفر مُقاما في بلادي أو مزارا. العربي القاسمي / تونس في 17 مارس 2013