سياسة

روسيا.. ارتفاع عدد المعتقلين من أنصار المعارض "نافالني" إلى 3400

زووم تونيزيا | السبت، 23 جانفي، 2021 على الساعة 23:25 | عدد الزيارات : 967

زووم - ارتفع عدد المعتقلين من مؤيدي المعارض الروسي، "أليكسي نافالني" على يد الشرطة الروسية إلى أكثر من 3400.

 

ونقلت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية عن منظمة "او في دي-انفو" محلية، غير حكومية، ومتخصصة في مراقبة الاعتقالات قولها إن "الشرطة الروسية ألقت القبض على أكثر من 3 آلاف و400 متظاهر".

 

وكانت يوليا نافالنيا زوجة المعارض الروسي من بين المعتقلين، قبل أن يُفرج عنها في وقت لاحق، بحسب المصدر نفسه.

 

وأوضحت المنظمة أن "941 شخصا على الأقل اعتقلوا في موسكو، وأكثر من 350 في مظاهرة كبيرة أخرى في سانت بطرسبرغ".

 

وأضافت أن "إجمالي 3454 شخصا اعتقلوا خلال التظاهرات في حوالي 90 مدينة روسية".

 

ونقلت "أسوشيتد برس" عن أندريه غوركيوف، أحد المتظاهرين في موسكو قوله إن "الوضع يزداد سوءا، إن الاعتقالات خروج تام على القانون.. وإذا بقينا صامتين، فسوف يستمر إلى الأبد".

 

وأضافت الوكالة الأمريكية أن "المحتجين نزلوا إلى الشوارع في درجات حرارة شديدة البرودة تصل إلى - 50 درجة مئوية تحت الصفر للمطالبة بالإفراج عن نافالني، وتعرض بعضهم للضرب بالهراوات".

 

وفي وقت سابق السبت، أدانت الولايات المتحدة ودول أوروبية ما وصفته بـ"حملة منظمة" لقمع حرية التعبير في روسيا، على خلفية مواجهات واعتقالات في صفوف مؤيدي نافالني في العديد من المدن.

 

ولم يصدر تأكيد روسي رسمي لعدد المعتقلين خلال تظاهرات، السبت.

 

وتدهورت الحالة الصحية للمعارض الروسي خلال رحلة جوية في 20 أوت الماضي، ما أجبر الطائرة على الهبوط اضطراريا في مدينة أومسك الروسية.

 

وأعلنت الحكومة الألمانية أن "نافالني" تعرض للتسميم بغاز الأعصاب "نوفيتشوك"، بعد نقله إلى برلين لتلقي العلاج.

 

وفي 17 جانفي الجاري، اعتقلت السلطات الروسية نافالني فور وصوله إلى مطار "شيريميتيفو" في موسكو، قادما من ألمانيا التي قضى فيها 5 أشهر لتلقي العلاج.

 

وفي اليوم التالي، قضت محكمة روسية، باحتجاز نافالني 30 يوما، عقب مطالبة وزارة الداخلية، بحبسه على خلفية "انتهاكه المتكرر لشروط المراقبة القضائية".
كلمات مفاتيح :
روسيا